Save on your hotel - www.hotelscombined.com

أفضل المعالم والبرامج السياحية    

سيام . كمبوديا 

SIEM REAP

أفضل الاسواق والشوارع التجارية   

سيام . كمبوديا 

SIEM REAP

أفضل المطاعم والكوفي شوب  

سيام . كمبوديا 

SIEM REAP

للمزيد من أفضل الفنادق والشقق الفندقية 

سيام . كمبوديا 

SIEM REAP


أفضل الفنادق والشقق الفندقية 

سيام . كمبوديا 

SIEM REAP

سيام ريب هي عاصمة إقليم سيام ريب في  كمبوديا يغلب على المدينة طابع العمارة الاستعماري والصيني خاصة في الحي الفرنسي القديم والسوق القديم. تقام في المدينة عروض رقصة الأبسارا وفيها محلات الحرف ومصانع الحرير ومزارع الأرز وقرى الصيد ومحمية طيور بالقرب من بحيرة تونله ساب. وتعتبر المدينة البوابة المؤدية إلى معبد  أنغكور وات  المجاور و تحتوي سيام ريب اليوم بعد أن أصبحت وجهة سياحية شعبية على عدد كبير من الفنادق والمطاعم. وتتمركز أغلب المنشئات الأخرى حول منطقة السوق القديم. بينما تقع الفنادق الأكثر غلاءً بين مطار سيام ريب أنغكور الدولي والبلدة على طول الطريق الوطني رقم 6. وتصطف مجموعة متنوعة من الفنادق والمطاعم المتوسطة على طول طريق سيفانا، فيما تتواجد الفنادق الرخيصة إلى متوسطة في منطقة فسار ليو.

تنتظم سياسة كمبوديا رسمياً، وفقا لدستور البلاد لعام 1993، في إطار ملكية دستورية تعمل كدولة ديمقراطية تمثيلية برلمانية. رئيس وزراء كمبوديا هو رئيس الحكومة، بينما الملك رأس الدولة. تبلغ مساحة كمبوديا 181,035 كم2 (69,898 ميل مربع) وتتوضع كلياً في المنطقة المدارية. يحدها تايلاند من الشمال والغرب، لاوس من الشمال الشرقي، وفييتنام من الشرق والجنوب الشرقي. تمتلك كمبوديا ساحلاً 443 كم (275 ميل) على  خليج تايلند ، تهيمن الأمطار الموسمية على المناخ في كمبوديا، مثلها في ذلك مثل بقية دول جنوب شرق آسيا، والتي تعرف باسم المناطق المدارية الرطبة والجافة بسبب الاختلافات الموسمية الملحوظة. تتراوح درجات الحرارة في كمبوديا بين 21-35 درجة مئوية (69,8-95 درجة فهرنهايت) وتخضع للرياح الموسمية الاستوائية و تمتلك كمبوديا تشكيلة واسعة من النباتات والحيوانات. يوجد 212 نوعاً من ثدييات و 536 نوعاً من الطيور، 240 نوعاً من زواحف و 850 نوعاً من أسماك المياه العذبة (منطقة بحيرة تونله ساب)، و 435 نوع من الأسماك البحرية. يتمركز قسم كبير من هذا التنوع البيولوجي حول بحيرة تونله ساب والمحيط الحيوي حولها.محمية تونله ساب ظاهرة فريدة من نوعها محيطة بتونله ساب. 
تصنف اليونيسيف كمبوديا على أنها البلد الثالث من حيث كثرة الألغام البرية في العالم، حيث ينسب لهذه الألغام أكثر من 60,000 حالة وفاة بين المدنيين والآلاف من المدنيين المشوهين أو المصابين بانفجارها منذ عام 1970. غالبية الضحايا من الأطفال الرعاة أو خلال اللعب في الحقول

مملكة كمبوديا، المعروفة سابقا باسم كمبوتشيا، يقع هذا البلد في جنوب شرق آسيا، ويحده تايلاند إلى الغرب والشمال الغربي، لاوس إلى الشمال، وفيتنام من الشرق والجنوب الشرقي، ومن الجنوب خليج تايلند. يهيمن على جغرافية كمبوديا  ميكونغ  أو "النهر العظيم"، وبحيرة تونلي ساب بحيرة المياه العذبة"
.الحكم في كمبوديا ملكي دستوري، حيث نورودوم سيهامونى ملك للبلاد. بنوم بنه عاصمة المملكة وأكبر المدن، كما أنها المركز الاقتصادي والصناعي والتجاري والثقافي الرئيس في كمبوديا. تعد مدينة سييم ريب (مدينة تقع بالقرب من أطلال انجكور وات الشهيرة) بوابة منطقة الأنغكور، والوجهة السياحية الأولى في كمبوديا. تشتهر مدينة باتامبانغ، أكبر مدن غربي كمبوديا، بإنتاج الأرز. بينما سيانوكفيل مدينة ساحلية، وميناء بحري رئيس ومنتجع شاطئي.تبلغ مساحة كمبوديا حوالي 181,035 كم2 (69,898 ميل مربع)، ويبلغ تعداد سكانها أكثر من 14 مليون نسمة من عرقية الخمير. يُدعى عادةً المواطن من كمبوديا بـ"الكمبودي" أو "الخمير"، رغم أن الأخير يشير بالتحديد إلى عرقية الخمير. معظم الكمبوديين بوذيون ثيرافادا، ولكن يوجد في البلاد أيضاً تعداد كبير من المسلمين التشام، إضافةً إلى العرقيات الصينية والفيتنامية وقبائل وثنية صغيرة ، تعد الزراعة القطاع الأهم في الاقتصاد الكمبودي، حيث يعتمد عليها حوالي 59 ٪ من السكان في معيشتهم (الأرز هو المحصول الرئيس). الثياب، والسياحة، والبناء قطاعات أخرى مهمة حيث عدد زوار أنغكور واتالأجانب أكثر من 4 ملايين نسمة. في عام 2005، تم العثور على مكامن النفط والغاز الطبيعي تحت المياه الإقليمية لكمبوديا، الأمر الذي يتوقع أن يكون له تأثير كبير في دفع الاقتصاد الكمبودي مع بدء الاستغلال التجاري للنفط المستخرج عام 2011